غير مصنف

الشرقية 24 تغطية مستمرة للأحداث في سوريا عامة وعينها على الشرق

عادت شبكة الشرقية 24 للنشر على منصات التواصل الاجتماعي بعد إنقطاع دام أشهراً لأسباب خارج إرادة الشبكة، لتكون منبراً إخبارياً للمنطقة الشرقية في سوريا بشكل مركز بمحافظات (دير الزور / الرقة / الحسكة) وعموم الأحداث التي تشهدها سوريا والتركيز الأكبر على المعاناة التي يقاسيها الشعب السوري في الحرب الجائرة التي يشنها النظام السوري وحلفاؤه من جهة والتنظيمات الإرهابية من جهة أخرى على اختلاف مسمياتها.

من نحن؟
مجموعة من الناشطين الإعلاميين والصحفيين من مناطق سورية مختلفة تجمعنا هوية ثورية ضد الظلم بأشكاله، وقضية شعب يطالب بأبسط حقوقه في الحياة.
انطلقت شبكة الشرقية 24 بنقل أخبار المنطقة الشرقية في بداية العام 2015 لتنقل معاناة الأهالي الذين كانوا يعانون احتلال تنظيم داعش وحكمه، واستطاعت كسر القبضة الحديدية التي كان يطبقها التنظيم في مناطق سيطرته، آخذة على عاتقها التضحية في سبيل إيصال معاناة الأهالي ولتكون صوتاً لهم ومنبراً، ولم تتجاهل السبب الرئيسي للمأساة الحاصلة في سورية من ظلم نظام الأسد والميليشيات الأخرى ولم تتخذ الحيادية في سياستها بل انحازت ولا تزال إلى صف الانسانية التي هي منطلق كل عمل نبيل وذلك دور الإعلام الذي تتجاهله اليوم الكثير من الوسائل الإعلامية.

أسباب الانقطاع
قد تكون سياسة الشبكة هي أحد الأسباب التي كانت تجعلها محط استهداف “إلكترونياً” من قبل الأطراف المساهمة في ظلم الشعب السوري، فقد تعرضت للكثير من الهجمات الالكترونية التي كانت تستهدف جميع منصات الشرقية 24 على مواقع (ويب سايت/ تويتر/ تلغرام/ …. و فيس بوك) أدت في كثير من الأحيان للانقطاع لفترات قصيرة، ولعل سياسة المنصات نفسها واحدة من تلك الأسباب، غير أن فريق الشبكة على استعداد دائم للاستمرار في دعم قضيته ولا تسعى الشبكة لأن تنال شهرة أو مكسب وليس من أهدافها ذلك، وما تسعى له هو إيصال الحقيقة والتشييد بمظلومية الشعب السوري الذي يقف العالم أجمع موقف المتفرج حيالها.

لم تتغير سياسة الشرقية 24 التحريرية في نقل الخبر ولا تزال تتخذ من حقوق الشعب السوري موقفاً لها ولـ سياستها

 

لمتابعة حسابات شبكة الشرقية24 على منصات التواصل الإجتماعي:

Facebook

www.facebook.com/alsharqiaa24

 

twitter

twitter.com/24_alsharqia

 

Telegram

t.me/joinchat/AAAAAEjRE429SbnRd3_LNQ

 

Instagram

instagram.com/alsharqia24?igshid=1qh9od58gjnrq

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق