الحسكةريف الحسكة

الحسكة || داعش يعدم شخصاً بتهمة التجسس جنوب الحسكة

عُثر على المدعو عمر صالح يوسف  مقتولاً قرب الطريق الخرافي، ورمي جثته في أحد المنازل المهجورة في المنطقة، وهو أحد الموظفين بشركة الكهرباء في مدينة الشدادي جنوب الحسكة و من أهالي قرية الغرب في الريف الجنوبي، فيما تبنى تنظيم داعش عملية إعدامه “رمياً بالرصاص” بتهمة التجسس لصالح قوات النظام، ونشر له صوراً قبل الإعدام، وكان عمر صالح يوسف قد تم اختطافه الأربعاء 26-12-2018 أثناء توجهه إلى شركة الكهرباء، ليتم العثور عليه مقتولاً شمال مدينة الشدادي.

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *